منتدى مجلة الفنون المسرحية
مرحبا بكم في منتدى مجلة الفنون المسرحية : نحو مسرح جديد ومتجدد
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» الأسماء المرشحة للفوز بـ (جوائز السيدة زَيْزَفْ للإبداع)
الخميس 22 نوفمبر 2018, 05:50 من طرف الفنان محسن النصار

»  نــص مسرحية "رؤية فـلسفيـة " بين الرقعتين / نــجيـب طـــلال
الخميس 25 أكتوبر 2018, 23:19 من طرف الفنان محسن النصار

»  نــص مسرحية "رؤية فـلسفيـة " بين الرقعتين / نــجيـب طـــلال
الخميس 25 أكتوبر 2018, 23:18 من طرف الفنان محسن النصار

» جوع الانسان
الأربعاء 24 أكتوبر 2018, 20:33 من طرف جوتيار تمر

» مهرجان المسرح الفلسطيني: دلالة نهوض وتكوين
الأحد 21 أكتوبر 2018, 23:18 من طرف الفنان محسن النصار

» اجتماع اللجنة العليا لمهرجان رم المسرحي مع الأمين العام للهيئة العربية للمسرح
الجمعة 05 أكتوبر 2018, 00:20 من طرف الفنان محسن النصار

» مسرحية "في ليلة حلم " تأليف هشام شبر
الخميس 09 أغسطس 2018, 00:58 من طرف مجلة الفنون المسرحية

»  مسرحية "غرائب في تحرير الكواكب " (للفتيان ) تأليف ايمان الكبيسي
الجمعة 27 يوليو 2018, 23:33 من طرف مجلة الفنون المسرحية

» إعادة 6 عروض مسرحية قديمة فى اليوبيل الفضى لمهرجان القاهرة.. تعرف عليها
الثلاثاء 17 يوليو 2018, 00:21 من طرف مجلة الفنون المسرحية

مكتبة الصور


ديسمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط المسرح الجاد رمز تفتخر به الأنسانية على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى مجلة الفنون المسرحية على موقع حفض الصفحات

مجلة الفنون المسرحية
مجلة الفنون المسرحيةتمثل القيم الجمالية والفكرية والفلسفية والثقافية والأجتماعية في المجتمع الأنسانيوتعتمد المسرج الجاد اساس لها وتقوم فكرة المسرح الجاد على أيجاد المضمون والشكل أو الرؤية؛ لكي تقدم بأفكار متقدمة من النواحي الجمالية والفلسفية والفكرية والثقافية والأجتماعية وتأكيدها في المسرحية ، وكلمة جاد مرتبطة بالجدية والحداثة التي تخاطب مختلف التيارات الفكرية والفلسفية والسياسية والعقائدية. بدأ المسرح كشكل طقسي في المجتمع البدائي ، وقام الإنسان الذي انبهر بمحيطه بترجمة الطقس إلى أسطورة ، ولتكون الصورة هي مقدمة للفكرة التي ولفت آلية الحراك العفوي ، ثم الانتقال بهذا الحراك إلى محاولة التحكم به عبر أداء طقوس دينية أو فنية كالرقص في المناسبات والأعياد, وولادة حركات تمثيلية أداها الإنسان للخروج عن مألوفه .. وأفكار التقطهاوطورها فيما بعد الإغريق وأسسوا مسرحهم التراجيدي ، ومنذ ذلك الحين والمسرح يشكل عنصرا فنيا أساسيا في المجتمع ، ويرصد جوانب مختلفة من الحياة الأنسانية ، ومع كل مرحلة نجد أن المسرح يواكب تغيراتها وفق رؤى جدية غير تقليدية ، و تبعا للشرط ( الزمكاني ) شهد هذا الفن قدرة كبيرة على التجدد من المسرح التراجيدي الكلاسيكي الى الرومانسي والى كلاسك حديث إلى الواقعي والطبيعي والرمزي والسريالي واللامعقول ومسرح الغضب ، والسياسي وفي كل مرحلة من مراحل تطور المسرح تحمل بدون شك بعدا جديا وتجريبياً تتمثل إشكاليات تلك المرحلة وتعبر عن ظروفها الثقافية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية , المسرح الجاد يؤكد قدرة المسرح على أستيعاب التجارب السابقة وإعادة صياغتها ، نحو الحداثة والخروج من العلبة الإيطالية إلى الفضاء المفتوح ، وتناول عناصر العرض المسرحي التي وضعها ستانسلافسكي ( التكامل والتوازن بين الكاتب والمخرج والممثل والجمهور) بطرق جديدة وبما أن أهم سمة في المسرح الجاد هي المعاصرة نحو التحولات المعرفية والتي هدمت كثيرا من الحواجز و كانت مقدمة لولادة الأفكار المعرفية الكونية ، فأثبت المسرح الجاد وجوده ليواكب الحداثة بكل مكوناتها ، و أثبت وجوده في العالم كله ، خلال العقدين الأخيرين من القرن العشرين ، حمل شرف ولادة مسرح اللامعقول على يد يوجين يونسكو وصموئيل بيكت وفرناندوا أرابال .. هو مسرح الكل بامتياز أوربي – عربي – أمريكي.. الكل ساهم ويساهم في تطويره ووضع خصائصه .. و يمتاز المسرح التجريبي بتجاوزه لكل ما هو مألوف وسائد ومتوارث و الإيتان التجريبي إمكانية تجاوز الخطوط الحمراء البنوية والشكلية من خلال ( جسد ، فضاء ، سينوغرافيا ، أدوات ) .. ومنها : - تفكيك النص و إلغاء سلطته ، أي إخضاع النص الأدبي للتجريب ، والتخلص من الفكرة ليقدم نفسه يحمل هم التجديد والتصدي لقضايا معاصرة ويوحد النظرة إليها عبر رؤيا متقدمة ،أو على الأقل رؤيا يمكننا من خلالها فهم ما يجري حولنا عبر صيغ جمالية وفنيةوفلسفية ، لكنها في جوهرها تمثل جزءا من مكاشفة يتصدى لها المسرح كفن أزلي باقٍ مادام الإنسان موجودا . السينوغرافيا والفضاء المسرحي ويتأتى دور التعبير الجسدي في توصيل الحالة الفنية وكأن الحركة هي اللغة التي يضاف إليها الإشارات والأيحاءات والعلامات والأدوات المتاحة لمحاكاة المتفرج .. أسئلة مطروحة أمام المسرح الجاد : تقف أمام المسرح الجاد كثير من الأسئلة ، ويحاول المسرحيون تجاوزها عبر المختبر المسرحي ، ومن هذه الأسئلة : لماذا لا تكون اطروحات العرض أكثر منطقية عبر توظيف عناصر العرض وفق توليفة متكاملة للغة والحركة والإشارة والعلامة ؟ لماذا لا يستفيد من التراث الشعبي ؟ ماذا عن الغموض ؟ - لماذا القسرية في إقصاء الخاص لصالح العام ؟ وهل يمكن أن ينجح ذلك ؟ - ماذا عن اللغة ؟ وهل هي عائق أمام انتشاره العالمي ؟ يبقى المسرح الجاد تجريب لضرورة من ضرورات الحياة بمجملها ، والمسرح يطرح أسئلة كبيرة وهذه إحدى مهامه الأساسية ، ويعكس إلى حد كبير الهواجس التي تعتري باطن الإنسان قبل ظاهره ، ورغم الأسئلة المطروحة وجديتها ، تجد المسرحية أفكارا وفلسفة للنص ،وبالتالي خلق فضاء أوسع للأداء عبر صيغ جمالية مؤثرة ذات دلالة معبرة .. كما توظف الإضاءة والحركة والموسيقى والرقص على حساب النص , المخرج هو المحور في العرض , الممثل هو أداة في تشكيل العرض الحركي . .
تصويت

مسرحية "علتنا منا وفينا" 27 يوليو على مسرح قطر الوطنى

اذهب الى الأسفل

24062015

مُساهمة 

مسرحية "علتنا منا وفينا" 27 يوليو على مسرح قطر الوطنى




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يجرى العمل حالياً على قدم وساق بالمركز الشبابى للفنون المسرحية استعدادا للعرض المسرحي المرتقب "علتنا منا وفينا" الذي يتناول قصة النص المسرحي العالمي حرم سعادة الوزير بعد إدخال الكثير من التعديلات والتغييرات عليها وتجري حاليا البروفات بقيادة المخرج الفنان فهد الباكر مع نخبة من الفنانين من منتسبي المركز الشبابي للفنون المسرحية استعدادا للعرض المرتقب للعمل الذي سيستمر لمدة عشرة أيام اعتبارا من 27 يوليو على مسرح قطر الوطني. 
وعن العرض الجديد قال الفنان محمد البلم رئيس مجلس إدارة المركز الشبابي للفنون المسرحية أن العمل يأتي في إطار النشاط الصيفي للمركز بعد أن انتهينا مؤخرا من ورشة "مختبر الإخراج المسرحي " التي تمخضت عن أربعة عروض عالمية وأربعة عروض مسرحية قصيرة وكنا نستهدف تقديم عمل ديني يتناسب مع روحانيات الشهر الفضيل غير أن المدة الزمنية بين الورشة والدورة الحالية لم تتح لنا الوقت الكافي وكان هناك مقترح بتقديم عمل كوميدي لعيد الفطر وتم اعتماد نص "علتنا منا وفينا" ليكون هو عرض العيد الذي يرتقب أن يبدأ بعد عيد الفطر المبارك وهناك تواصل مع مسرح قطر الوطني لعرض العمل على خشبته غير أنه لم يتأكد بشكل نهائي حتى الآن وإذا لم نتمكن من العرض على خشبة مسرح قطر الوطني فسيكون مسرح المركز هو البديل المحتمل . 
طبيعة النص
وعن طبيعة تناول النص قال إن فكرة العمل مأخوذة من قصة العرض العالمي "حرم سعادة الوزير" وتم إدخال الكثير من التعديلات عليه حيث أجرى له الدراما تورج الفنان السوداني منصور خليفة وسيشهد العمل مشاركة نخبة من الشباب من الجنسين وقد سمحت التعديلات التي أدخلت على النص بمشاركة عدد كبير من الفنانين من الجنسين وستكون عملية توزيع الأدوار مهمة الفنان والمخرج فهد الباكر الذي يدير الورشة الحاليه خاصة . مشيرا إلى أن الفنانين المشاركين بالعمل قدموا أعمالا رائعة في ختام الورشة التي أجريت مؤخرا وبرز من بينهم مجموعة من المواهب الشابة بالإضافة إلى الفنانين الذين لهم بصمة واضحة في العمل المسرحي .لافتا إلى أن مثل هذه التجارب الشبابية إثراء لمواهب الشباب لتحفيز قدراتهم الفنية على الانطلاق. 
إسم النص مثل شعبي خليجي
ومن جانبه قال المخرج فهد الباكر أن اسم النص "علتنا منا فينا" هو مثل شعبي خليجي وقد انتهينا من البروفات الورقية وبدأنا بالبروفات الحركية وسيشهد العمل مشاركة عدد من الفنانين الأدوار الرئيسة حيث تؤدي الفنانة "فاطمة الشروقي" دور حرم الوزير ويشاركها الفنان "مشعل المري" و"عتيق العبدالله " في دور فهد ابن الوزير و"نتاشا صوقار" معلمة اللغة الإنجليزية ومدربة الإتيكيت و"فراس عاهد" فى دور زوج بنت الوزير و"حنان صادق" في دور بنت الوزير و"هدى المالكي" في دور خالة حرم الوزير إلى جانب مشاركة مجموعة من الشباب ممن شاركوا في ورشة المختبر المسرحي.
تحولات
قال الباكر إن العمل ليس سياسيا وإنما اجتماعي بحت ويتحدث عن الإنسان عندما ينتقل فجأة من طبقة فقيرة إلى طبقة اجتماعية أعلى ويركز على التحولات التي تطرأ عليه بعد النقلة الجديدة في حياته فحرم الوزير كانت تعمل خياطة وبعد فوز الحزب الذي ينتمي إليه زوجها في الانتخابات يعين زوجها وزيرا وتنتقل لطبقة اجتماعية أعلى لكنها تتغير تماماوتتدخل في الحياة الاجتماعية لزوجها وتجني عليه بتصرفاتها غير المحسوبة في الوقت الذي يلتزم فيه الوزير بمبادئه ويرفض تغيير جلده وفي النهاية نكتشف أن الوزير تزوج من الخادمة بعدما أهملته زوجته وانشغلت بالتغيرات الجديدة التي طرأت على حياتها .
وأوضح الباكر أن العمل ينتمي للكوميديا السوداء التي تقدم للجمهور الضحكة وتعالج في نفس الوقت جملة من القضايا الاجتماعيه ويقوم بعمل الديكور الفنان غانم الغانم الذي يخوض تجربته الثانية بعد تعاونه السابق مع الباكر فى مسرحية الإسكانية العجيبة التي نالت ست جوائز بمهرجان المسرح الشبابي ومن المنتظر أن يبدأ العرض في 27 يوليو ويستمر لمدة عشرة أيام بمسرح قطر الوطني.


بوابة الشرق - محمود سليمان
avatar
الفنان محسن النصار
مدير هيئة التحرير

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3084
تكريم وشكر وتقدير : 5165
تاريخ الميلاد : 20/06/1965
تاريخ التسجيل : 12/10/2010
العمر : 53
الموقع الموقع : http://theatermaga.blogspot.com/

http://theaterarts.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى